آخر الأخبار :
الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة (آر تي انترناشيونال ورلد): رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته.. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم العثور على مؤسس جماعة (الخوذ البيضاء) الإرهابية ميتاً سعادة السفير نايف القانص يلتقي وفد من جبهة النضال الشعبي الفلسطيني مدينة الحديدة تشهد الفعالية المركزية للإحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف الرئيس المشاط يشيد بالحضور الجماهيري المهيب ودقة التنظيم لفعاليات المولد النبوي العاصمة صنعاء تشهد أكبر حشد جماهيري احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف قيادة حزب البعث : تهنئ قائد الثورة والقيادة السياسية بمناسبة ذكرى المولد النبوي لافروف: دول الغرب تستخدم مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في سورية لتحقيق أهداف جيوسياسية مسؤول أممي يؤكد وجود عشرات آلاف الإرهابيين في محافظة إدلب حزب البعث : يدعو جماهير شعبنا اليمني للاحتشاد احياء لمولد الرسول الأعظم

  • الأكثر متابعة
  • آخر الأخبار

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

كاتبة في صحيفة الاندبندنت: بريطانيا تزعم حرصها على اليمنيين من جهة وتقدم للسعودية صواريخ لقتلهم من جهة أخرى

كاتبة في صحيفة الاندبندنت: بريطانيا تزعم حرصها على اليمنيين من جهة وتقدم للسعودية صواريخ لقتلهم من جهة أخرى

الجماهير برس -      
   الخميس ( 23-03-2017 ) الساعة ( 4:00:30 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

انتقدت الكاتبة في صحيفة الاندبندنت البريطانية رشا محمد التناقض الصارخ في سياسة الحكومة البريطانية إزاء اليمن حيث تزعم لندن حرصها على حياة اليمنيين وتقديم المساعدات الانسانية لهم في الوقت الذي توفر للنظام السعودي صواريخ واسلحة تقتلهم بها وتدمر منازلهم وبلداتهم من جهة ثانية.

وقالت محمد الباحثة في شؤون اليمن بمنظمة العفو الدولية في مقال نشرته الصحيفة.. ان “بريطانيا كسبت عن طريق مبيعات الأسلحة الى النظام السعودي أرباحا تفوق المساعدات الإنسانية التي تقدمها لليمن بعشرات الأضعاف” مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تواصل بدورها تقديم الأسلحة إلى نظام بني سعود وباعت كمية قياسية منها خلال فترة إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وتم استئناف صادرات الأسلحة الأمريكية للسعودية هذا الشهر بعد إيقافها لفترة وجيزة وسط تزايد الانتقادات والمطالبات الدولية بوقفها.

وتلعب بريطانيا دورا أساسيا في دعم تحالف العدوان السعودي ضد اليمن من خلال صفقات الأسلحة والدعم العسكري واللوجيستي وقد حصل النظام السعودي على أسلحة بريطانية بقيمة تتجاوز 7 مليارات جنيه استرليني منذ عام 2010 وفقا لوثائق بريطانية رسمية.

وأوضحت الكاتبة انه بعد مضي عامين على العدوان المتواصل الذي يشنه النظام السعودي بمشاركة أنظمة خليجية أخرى وبدعم من بريطانيا والولايات المتحدة على اليمن تواجه البلاد كارثة إنسانية ذات أبعاد كبيرة مع أكثر من 18 مليون يمني يحتاجون إلى المساعدة الإنسانية.

وبينت محمد انه منذ بدء العدوان في آذار عام 2015 وافقت الحكومة البريطانية على أكثر من 194 رخصة تصدير للأسلحة والمعدات ذات الصلة إلى بني سعود وقد رفضت لندن مرارا وتكرارا جميع الأدلة والتقارير التي تؤكد مقتل مدنيين بالأسلحة البريطانية.

ولفتت محمد إلى ان مبيعات الأسلحة البريطانية إلى السعودية تتعارض مع القانون الدولي كونها تنتهك معاهدة تجارة الأسلحة التي تنص على وقف تدفق الأسلحة التي يمكن استخدامها لارتكاب جرائم حرب.

وكانت منظمة العفو الدولية أكدت في بيان لها اليوم ان “الولايات المتحدة وبريطانيا تؤججان الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي تسببت بمعاناة مدمرة للمدنيين اليمنيين من خلال عمليات نقل للأسلحة بمليارات الدولارات إلى السعودية” مطالبة جميع الدول بما فيها أميركا وبريطانيا بأن توقف على الفور تدفق أي نوع من الأسلحة يمكن أن يستخدم في ارتكاب جرائم الحرب أو سواها من الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي الإنساني في اليمن.


متابعات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين