آخر الأخبار :
اللقاء المشترك يرفض العدوان الصهيوني على غزة و ما سمى بقانون "الدولة القومية" اللقاء المشترك يلتقي السفير الفرنسي لدى اليمن ويؤكد أهمية أن توقف فرنسا بيع الأسلحة للسعودية القيادة القُطرية لحزب البعث- قُطر اليمن #تُدين بشدة سياسة الفصل العُنصري التي تمارسها عصابة الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة ضد أبناء شعبنا العربي أعضاء لمكتب أنصار الله السياسي يلتقون سفير فرنسا انتصارات وانجازات نوعية للجيش واللجان الشعبية خلال الساعات الماضية حزب الله: انتصارات الجيش السوري غيرت المشهد في المنطقة خبايا تغييرات الحكومة الإيرانية واعادة الهيكلة الاقتصادية خطيب جمعة طهران: لاعلاقة مع الولايات المتحدة إلّا إذا تخلت عن نهجها اللاإنساني وزير المياه والبيئة يدعو إلى تعزيز الشراكة المجتمعية للحفاظ على البيئة طهران وموسكو تعملان على تبنّي الريال والروبل في التبادل التجاري

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

المشترك يبعث رسائل لحزب الله وعدد من الاحزاب ويرحب ببيان السيد عبدالملك ويؤكد ان الخيار العسكري مفروض على اليمن

المشترك يبعث رسائل لحزب الله وعدد من الاحزاب ويرحب ببيان السيد عبدالملك ويؤكد ان الخيار العسكري مفروض على اليمن

الجماهير برس -      
   الاحد ( 08-07-2018 ) الساعة ( 4:54:27 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

عقدت أحزاب اللقاء المشترك صباح اليوم الأحد اجتماعا دوريا وقفت فيه أمام مستجدات الساحة السياسية والعسكرية المتمثلة في تصعيد العدوان في الساحل الغربي وبقية الجبهات وكذا رفضه لكل المبادرات والحلول السياسية.

وفي هذا السياق رحب اللقاء المشترك بالبيان الصادر يوم أمس عن السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي بخصوص الحشد والتعبئة لمعركة الدفاع عن الحديدة والساحل الغربي بسبب رفض العدوان لكل المبادرات ومنها مبادرة المبعوث الأممي التي فضحت بشكل كامل ذرائعه الواهية وغير المحقّة، وأكد الاجتماع  أن العدوان ماض في تنفيذ المشروع الأمريكي الصهيوني في المنطقة.

كما أكد اللقاء المشترك بأن الشعب اليمني يقف صفا واحدا وراء القيادة السياسية لتعزيز الجبهة الداخلية ورص الصفوف لمواجهة هذا الطغيان بكل استبسال وأن هذا التعنت من قبل العدوان ومرتزقته يفرض الخيار العسكري الذي سيكون الحسم فيه لصالح اليمن، وعلى القوى الوطنية أن تضاعف من جهودها لدعم هذا المسار بعد أن سقطت كل حجج العدوان عقب ما قدمته حكومة الإنقاذ من التنازلات المسؤولة بخصوص ميناء الحديدة وإثباتها حسن النية بهذا الصدد.

كما أكد الاجتماع على أهمية أن يُسرّع المبعوث الأممي في الدعوة للمفاوضات وتقديم إحاطات واضحة وشفافة ومعلنة لمجلس الأمن الدولي وتحميل الجهة الرافضة للحل السياسي المسؤولية أمام الرأي العالمي والدولي.

كما استعرض الاجتماع المقترحات المقدمة بخصوص الانفتاح في علاقات المشترك مع الأحزاب والمكونات السياسية على قاعدة توسيع الشراكة.

كما أقر برنامج الأنشطة والفعاليات المقترحة لشهر يوليو وكذا اقر توجيه عددا من الرسائل للأحزاب السياسية في العالم العربي والإسلامي تطالبها بالضغط في اتجاه وقف العدوان على اليمن ورفع الحصار.

وكذلك أقر الاجتماع توجيه رسالة للسيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله شكرا وتقديرا على مواقفه الداعمة والمناصرة لمظلومية الشعب اليمني، وكلماته التي أشاد فيها بجيش اليمن ولجانه الشعبية وتمنيه بأن يكون من بين المقاتلين اليمنيين في مواجهة العدوان على اليمن واعتبار ذلك بمثابة الوقود الذي يشعل الهمم ويعزز الطاقات خصوصا وأن حزب الله هو مدرسة المقاومة الحرة وصاحب التجربة والخبرة التي صنعت رجال الرجال الذين يخوضون معركة الدفاع عن الأمة في مواجهة الصهيونية العالمية، والتاكيد بأن المعركة اليمنية هي تجسيد حقيقي للوعي الجمعي بحقيقة المشروع الصهيوني للاستيلاء على البحر الأحمر وفرض الوصاية والهيمنة على المنطقة وهو مالم ولن يتحقق.

هذا وقد وقف الاجتماع أمام عدد من القضايا المدرجة في جدول أعماله واتخذ القرارات المناسبة ازاءها.


خاص


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين