آخر الأخبار :
وفد مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي يلتقي السفير القانص فيسك يكشف عن أدلة حول تورط النظام السعودي في وصول الأسلحة إلى الإرهابيين في سورية قاسم: أمريكا والغرب رأس الإرهاب في العالم الغارديان: تغييرات ابن سلمان تكشف تصدع المجتمع السعودي العالم يحتفل باليوم العالمي للطيران ومطارات اليمن مغلقة مجلس النواب يحدد المواضيع التي سيتم مناقشتها مع حكومة الإنقاذ أحزاب اللقاء المشترك تهنئ بيوم الاستقلال وتدين ممارسات المحتلين الجدد غروسبيتش: القوات الأجنبية الموجودة بشكل غير شرعي في سورية تدعم الإرهاب ديلي ميل: بريد إلكتروني مسرب يكشف تلاعبا بتقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول استخدام السلاح الكيميائي المزعوم في دوما وفد استرالي يزور السفير القانص ويعلن تضامنه المطلق مع الشعب اليمني

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

احتجاجا على الاعدامات في السعودية.. علماء السنة في ايران يوجهون رسالة الى غوتيرش

احتجاجا على الاعدامات في السعودية.. علماء السنة في ايران يوجهون رسالة الى غوتيرش

الجماهير برس - ايران      
   الاحد ( 12-05-2019 ) الساعة ( 2:58:49 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
وجّه 215 عالم دين ايراني من أهل السنة رسالة الى الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيرش احتجاجا على الاعدامات الاخيرة في السعودية. وأعرب علماء الدين الايرانيون عن أسفهم، خلال الرسالة، لاعدام النظام السعودي عشرات الابرياء في هذا البلد بمزاعم الارهاب ووصفوا هذه الجريمة وفق اساليب القرون الوسطى. ولفتوا الى إن الحكومة السعودية زعمت أن هؤلاء الاشخاص يحملون أفكارا ارهابية وشكلوا مجموعات لزعزعة الامن فيما شكك المراقبون والمطلعون بصحة هذه الادعاءات. وأعرب علماء الدين السنة عن أسفهم لاختيار المراقبين والمنظمات والاوساط الدولية كالأمم المتحدة الصمت ازاء هذه الجريمة. كما أعربوا عن أسفهم لاعتماد حكام السعودية اساليب القمع وانتهاك حقوق شعبهم وتدخل بلدان المنطقة وتأجيج النزاعات بين اتباع القوميات والمذاهب وسلوك طريق منحرف وارتكاب مختلف الجرائم بانفاق عوائد النفط ومنها قتل الصحفي جمال خاشقجي وتقطيع جثمانه وممارسة الكذب على الرأي العام العالمي والمنظمات الدولية. واعتبروا أن الجريمة الجديدة ارتكبت فيما لم يغلق ملف الجريمة السابقة والتي سبقتها جريمة إعدام واستشهاد الشيخ باقر النمر. وأعرب هؤلاء العلماء عن أسفهم لان احتجاجهم لم يلق اهتماما من قبل الامين العام للامم المتحدة، "ولو كان قد بحث الموضوع بشكل صحيح وتم توظيف آليات الرقابة اللازمة ربما لم تكن هذه الجريمة قد ارتكبت". وأدان هؤلاء العلماء الجريمة المذكورة ونددوا بها ودعوا جميع اصحاب الضمائر الحية في العالم ومسؤولي الامم المتحدة لاسيما أمينها العام الى الاحتجاج المؤثر وإدانة هذه الجريمة المروعة، "والمنتظر توظيف الآليات اللازمة للقيام بالبحث الدقيق والمستقل حول الجريمة الاخيرة والقضايا المماثلة من أجل الحد من تكرارها مستقبلا". ويشار الى أن الحكومة السعودية أعدمت 37 مواطنا بينهم 32 من أتباع اهل البيت (ع) بينهم علماء دين بمزاعم تتعلق بتشكيل مجموعات "ارهابية".

العالم


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين