آخر الأخبار :
مصدر بالخارجية: عمليات الطيران المسير والصواريخ دفاعا عن النفس ورد بالمثل وزارة الصحة: انتشار الأوبئة والأمراض بشكل ملفت جراء استمرار العدوان والحصار مجلس النواب يستعرض عدداً من المواضيع التي تهم المواطنين ويستمع لتقرير لجنة المياه العميد سريع: الطيران المسير ينفذ عمليات بطائرات قاصف 2k على مطاري أبها وجيزان رئيس الوزراء يلتقي وزير الخارجية المغلس يؤكد العزم على بناء منظومة شاملة لمتابعة وتقييم أداء كافة أجهزة الدولة الخارجية: على الولايات المتحدة احترام سيادة الدول الأخرى وعدم التدخل في شؤونها القيادة القطرية لحزب البعث : تعزي الرفيق الزبيري بوفاة والدته العميد سريع: سلاح الجو المسير يستهدف مرابض الطائرات وأهداف عسكرية بمطار جيزان المتحدث الرسمي للقوات المسلحة: مطار أبها أصبح في حالة من الشلل إثر ضربات سلاح الجو المسير

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

موسكو: واشنطن تعتمد على الإرهابيين في مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في سورية

موسكو: واشنطن تعتمد على الإرهابيين في مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في سورية

الجماهير برس -      
   الخميس ( 23-05-2019 ) الساعة ( 9:44:34 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
أكدت وزارة الخارجية الروسية أن الولايات المتحدة تستند في تصريحاتها إلى مصادر غير موثوقة بما فيها الإرهابيون بشأن مزاعم استخدام السلاح الكيميائي في سورية. وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا تعليقا على مزاعم واشنطن حول احتمال استخدام الجيش العربي السوري سلاحا كيميائيا: “الحديث على الأرجح يدور عن الإعداد المسرحي الذي قامت به المعارضة عن طريق فبركة جديدة لاستخدام السلاح الكيميائي في بلدة كباني بريف اللاذقية”. وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أكدت في بيان يوم الأحد الماضي أن الأخبار التي تناقلتها المجموعات الإرهابية وبعض وسائل الإعلام التابعة لها عن استخدام الجيش العربي السوري سلاحا كيميائيا في بلدة كباني كاذبة ومفبركة وعارية من الصحة. وأشارت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي في موسكو إلى أن مزاعم واشنطن بشأن الهجوم الكيميائي وردت أصلا على مواقع الإنترنت التابعة لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي وقالت: “مثل هذه المصادر المشكوك فيها للمعلومات كانت السبب في إطلاق تصريحات رسمية من قبل أحد أعضاء مجلس الأمن الدولي”. وأكدت زاخاروفا ضرورة تنفيذ اتفاقات سوتشي التي تم التوصل إليها في السابع عشر من أيلول الماضي مشيرة إلى أنه لا يمكن السماح بإبقاء الوضع على ما هو عليه في إدلب التي تسيطر على أغلبية مساحتها مجموعات إرهابية تنضوي تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي “إذا لا يمكن التعايش مع الإرهابيين”. ولفتت المتحدثة الروسية إلى أن موسكو تدعم الجيش العربي السوري في رده على خروقات الإرهابيين لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب موضحة أن الردود على انتهاكات التنظيمات الإرهابية تستند إلى “تدابير تتسم بطابع محدد حيث تستهدف حصرا أهدافا إرهابية مؤكدة من قبل قوات الاستطلاع”. وكان نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أكد أمس أن واشنطن تواصل تجاهل المعلومات التي تقدمها موسكو حول إعداد الإرهابيين في سورية وتحضيرهم لاستفزازات جديدة باستخدام المواد الكيميائية.

وكالات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين