آخر الأخبار :
سفير اليمن لدى دمشق يهنئ قائد الثورة ورئيس المجلس السياسي بعيد الأضحى الرفيق الزبيري : يهني قائد الثورة ورئيس وأعضاء المجلس السياسي الأعلى بمناسبة عيد الأضحى المبارك الرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف وفيرشينين.. تطوير العلاقات الثنائية وبذل الجهود للتوصل إلى حلول للمصاعب الناتجة عن سياسات بعض الدول الغربية ضد سورية الرئيس الكوبي: التدخل الأمريكي في شؤون فنزويلا خرق للقانون الدولي #اليمن:مشائخ ووجهاء تعز يؤكدون استمرار مواجهة قوى العدوان أحزاب اللقاء المشترك تدين جريمتي العدوان في الجوف وحجة الشهاوي:هزيمة (قانون قيصر) بمواصلة الجيش السوري لإنجازاته الغارديان تحذر من عواقب مخطط “إسرائيل” ضم أراض فلسطينية موقع سلوفاكي: أميركا والاتحاد الأوروبي يمارسان الكذب بشأن سورية الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً للقيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي.. تجربة الاستئناس الحزبي نجحت في خلق حراك وحوارات على المستوى الوطني العام

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

وثائق سرية تكشف خططاً تركية لغزو اليونان

وثائق سرية تكشف خططاً تركية لغزو اليونان

الجماهير برس -      
   الاحد ( 21-06-2020 ) الساعة ( 4:49:35 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
كشفت وثائق سرية تعود لعام 2014 ونشرها موقع نورديك مونيتور السويدي المتخصص في التحقيقات الاستقصائية اليوم عن إعداد النظام التركي خطة كاملة لغزو اليونان. ولفت الموقع إلى أن الوثائق حول اجتياح اليونان تعود إلى تاريخ 13 حزيران 2014 حيث يبدو أنها اخضعت لمراجعات عدة وتم استكمالها في ذلك الحين لكن الخطط المتضمنة فيها لا تزال قائمة. وأضاف الموقع أن هذه الوثائق تم تبادلها حينها بين كبار القادة في هيئة الأركان العامة التركية عبر الإنترنت حيث كانوا يستخدمون بريداً إلكترونياً داخلياً لدواعي السرية والتأمين وتم اكتشافها ضمن ملف قضية جنائية في أنقرة عام 2016 بعد أن نسي المدعي العام المحقق سيردار كوشكون وهو أحد الموالين لأردوغان إزالتها قبل تقديمها إلى المحكمة التي تحقق في محاولة انقلاب الـ 15 من تموز 2016 وتم الحصول عليها من مقر هيئة الأركان العامة خلال التحقيقات في الانقلاب. وكان كوشكون أمر الجيش بإرسال نسخ من جميع رسائل البريد الإلكتروني التي تبادلها القادة خلال الشهرين السابقين لمحاولة الانقلاب بما في ذلك الرسائل المشفرة لاكتشاف المتورطين من الجيش في المحاولة. وأشار الموقع إلى أن هيئة الأركان العامة التي شاركت رسائل البريد الإلكتروني أصيبت بالذعر من التداعيات المحتملة للكشف عن الوثائق الحساسة وبدأت في دق ناقوس الخطر وتمت كتابة أول رسالة تحذير من نشر هذه المعلومات في الثامن من آذار 2017 من قبل اوجور تارجين رئيس هيئة الأركان العامة للاتصالات ونظم المعلومات الإلكترونية. كما حذر القسم القانوني بهيئة الأركان العامة من أن الوثائق تحتوي على معلومات سرية حول الأمن القومي لتركيا وتقارير وعمليات استخباراتية سرية في سورية وشرق البحر الأبيض المتوسط مشدداً على ضرورة إبقائها سرية دون مشاركتها مع أي شخص كما كشفت عن خطط للقيام بعمل عسكري ضد أرمينيا مع تواريخ تشير إلى زمن وضعها. وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار استقل في حركة استفزازية في الرابع والعشرين من أيار الماضي الفرقاطة البحرية بارباروس لإرسال رسالة تحذير إلى اليونان وانضم إليه كبار ضباطه وتم رفع لافتة كتب عليها “من يحكم البحار يحكم العالم”. وبالرغم من أن الأنشطة السرية لوكالة الاستخبارات الوطنية التركية ام آي تي في اليونان معروفة إلا أن الوثائق التي تتكشف تباعاً تفضح نشاطات النظام التركي على أراض أجنبية. وكانت وثائق سرية كشفت في نيسان الماضي وفقاً لـ نورديك مونيتور تجسس أردوغان على معارضين باليونان وتجميع بيانات عن أعضاء من جماعة رجل الدين فتح الله غولن الذين أجبروا على الفرار إلى اليونان هرباً من حملة أمنية غير مسبوقة كما كشفت وثائق سرية أخرى في أيار الماضي توسيع جهاز الاستخبارات الوطنية التركي والسفارة التركية في اليونان أنشطتهم المتعلقة بالمراقبة والتجسس وجمع المعلومات في انتهاك سافر للمعاهدات الدولية وبما يهدد أمن اليونان القومي.

وكالات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين