آخر الأخبار :
رئيس الوزراء يناقش مع وزير الخارجية آخر التطورات في العلاقة مع مجلس الأمن حزب البعث قطر اليمن يعزي الرئيس الأسد بوفاة عضو القيادة المركزية للبعث الرفيق السفير /يوسف الاحمد المعلم لـ بيدرسون: السلوك العدواني لنظام أردوغان يهدد جدياً عمل لجنة مناقشة الدستور ويطيل أمد الأزمة في سورية فايننشال تايمز تكشف أن الحكومة البريطانية تنوي مراجعة جميع تراخيص تصدير الأسلحة إلى النظام التركي الرفيق الزبيري يهنئ القيادة السياسية بالعيد الوطني ال 56 لثورة 14من اكتوبر بوتين: ضرورة القضاء على الإرهاب في سورية وخروج جميع القوات الأجنبية غير الشرعية منها تواصل الإدانات الدولية والعربية للعدوان التركي على الأراضي السورية الأوبزرفر: ترامب وأردوغان متشابهان بالاستبداد والاستعداد الدائم لتشويه الحقيقة الرئيس المشاط يوجه مساء اليوم كلمة بمناسبة العيد الـ 56 لثورة الـ 14 من أكتوبر الرفيق الديلمي :في تصريح حول العدوان التركي على الاراضي السورية

  • الأكثر متابعة
  • آخر الأخبار

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

"صحيفة الوطن العمانية: الغرب مستمر في التعامي عن مخاطر الإرهاب رغم توجيهه ضربات عدة في أكثر من عاصمة غربية

"صحيفة الوطن العمانية: الغرب مستمر في التعامي عن مخاطر الإرهاب رغم توجيهه ضربات عدة في أكثر من عاصمة غربية

الجماهير برس -      
   الثلاثاء ( 15-11-2016 ) الساعة ( 3:19:37 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

أكدت صحيفة الوطن العمانية أن الازدواجية الغربية المجردة من أي عقلانية أو موضوعية باتت تتجلى في أقبح صورها من خلال جملة المواقف التي يطلقها الغرب ضد سورية وحلفائها أو تلك المواقف التي يحاول عبرها أن يظهر ذاته أنه يحارب الإرهاب على رقعة شطرنج المنطقة والعالم.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها اليوم إن الواقع المشاهد في المنطقة يناقض كل الادعاءات الغربية جملة وتفصيلا بل إن كل التطورات الميدانية والسياسية أضحت مرآة عاكسة لفائض النفاق الغربي الذي باتت المنطقة تغرق في أوحاله ومستنقعاته التي مثلت في الواقع بيئة خصبة لتنامي ظاهرة الإرهاب و تزايد تنظيماته فيما تتجاهل الدول الغربية تماما دورها الرئيسي في انتشار آفة الإرهاب بهذه الطريقة الوحشية والموغلة في دماء العرب والمسلمين خاصة.

وأضافت الصحيفة إنه وفيما لم تجد التنظيمات الإرهابية التي تناسلت في أوحال النفاق الغربي ومستنقعاته وسيلة لفك الطوق الذي بدأ يضيق عليها حتى خنقها سوى الغازات السامة لتستهدف بها المدنيين في سورية والعراق كان التلاقي الغربي ممثلا بالاتحاد الأوروبي حاضرا فلم يجد وسيلة للضغط بها على سورية وحلفائها لإنقاذ “جبهة النصرة” ومن معها من التنظيمات الإرهابية في الأحياء الشرقية من مدينة حلب إلا التضييق الاقتصادي على سورية فارضا إجراءات قسرية أحادية الجانب طالت مسؤولين سوريين معتبرة أن هذا التحرك الأوروبي يأتي في الوقت الذي تستعد فيه مدينة حلب الشهباء لموعد مع الأيام الحاسمة حيث نجح الجيش العربي السوري وحلفاؤه في إحكام الطوق على التنظيمات الإرهابية.

ورأت الصحيفة أن تزامن فرض المجموعة الجديدة من هذه الاجراءات القسرية على سورية مع الحرب القذرة باستخدام الغازات السامة والتي تشنها التنظيمات الإرهابية بقيادة “جبهة النصرة” الإرهابية بقدر ما يعكس الدور الأوروبي المتواطئء مع الإرهاب والداعم له فإنه يعبر عن مدى التبعية للولايات المتحدة دون تفكر وعدم دراسة مخاطر هذا الانخراط غير المحسوب.

وختمت الصحيفة افتتاحيتها بالقول إن قيام التنظيمات الإرهابية باستهداف المدنيين وعناصر الجيش العربي السوري في أحياء حلب وسقوط عشرات الضحايا سيكون له تبعاته الكارثية في المستقبل على اوروبا بحكم هذه الممارسة و الإتقان في استخدام هذا النوع من الحروب القذرة ضد المدنيين حين تبدأ هذه التنظيمات الإرهابية رحلة العودة والهروب الجماعي وهو ما يتناقض مع ما تبديه أوروبا من مخاوف ويعبر عن ازدواجية مريعة وصادمة باستهدافها من يحاربون الإرهاب نيابة عنها وعن العالم بالاجراءات القسرية أحادية الجانب ودعم التنظيمات الإرهابية في الوقت ذاته متسائلة “إلى متى سيظل الغرب يتعامى عن مخاطر الإرهاب ويتمترس وراء تنظيماته ويراهن عليها رغم توجيهها لدغات عدة في أكثر من عاصمة غربية”.


وكالات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين